كزعور: نسعى دائما لنشر وتطوير بناء الأجسام.-
2018-12-05 13:36:39

شهدت لعبة بناء الأجسام والقوة البدنية في محافظة اللاذقية وريفها انتشارا ملحوظا خلال السنوات الماضية وترجم هذا الانتشار على أرض الواقع بازدياد المراكز التدريبية والبيوتات الرياضية وصعود العديد من اللاعبين على منصات التتويج.

وفي حديث مع مندوب سانا الرياضي رأى رئيس اللجنة الفنية الفرعية لبناء الأجسام والقوة البدنية باللاذقية أيمن كزعور أن النجاح الذي حققته لعبة بناء الأجسام هو ثمرة تعاون وتضافر جهود الجميع والعمل كفريق واحد بدءا من اللجنة الفنية وانتهاء بكل كوادرها من مدربين وحكام ولاعبين.

وأضاف كزعور: إن التميز ترجم على أرض الواقع بالنتائج حيث احرز وصفي شاويش المركز الثاني وسعد تيزيني المركز الثالث في بطولة الجمهورية بالقوة البدنية لفئة الرجال وبنفس البطولة لفئة الشباب أحرز عبد الله فاضل المركز الأول وعبد الله بندر علي المركز الثالث وبفئة الناشئين أحرز محمد اسلام هاشم المركز الثاني.

أما في لعبة بناء الأجسام فبين كزعور أن منتخب اللاذقية أحرز المركز الثاني بالترتيب العام ببطولة الجمهورية لفئة الشباب حيث توج علي زين العابدين ديب بالمركز الأول وزين فياض بالمركز الثاني وبفئة الكلاسيك أحرز منتخب اللاذقية المركز الثاني بثلاث ميداليات ذهبية حصدها علي وديع كرمو وعلي أحمد و جبرائيل شابو وبرونزية نالها ضياء فاتح.

وأضاف كزعور: إن لاعبنا علي وديع كرمو أحرز المركز الأول وعلي النجار المركز الثاني ببطولة بناء الأجسام للدرجة الأولى فيما أحرز منتخب اللاذقية المركز الرابع بالترتيب العام ببطولة سيد الشاطئ بثلاث ميداليات ذهبية حصدها كرمو وعلي أسامة الجهني وأسامة نديم قاجو وفضية نالها علي زين العابدين ديب.

وبين كزعور أن هناك تسعة أندية تمارس اللعبة هي تشرين وحطين وجبلة والتضامن والقرداحة والحفة والجنديرية وبسنادا وعمال اللاذقية وهناك 468 حكما وحكمة ويماثله عدد المدربين بالمحافظة.

وكشف كزعور أن لعبة بناء الأجسام تحظى بشعبية وتعتمد على المراكز والبيوتات الرياضية المنتشرة بكثرة في المحافظة لكن أبرز الصعوبات التي تعترض اللعبة ان البيوتات والمراكز الرياضية لا تتعاون مع اللجنة الفنية بتقديم لاعبين جيدين والاهتمام بالجانب المادي وإهمال الجانب الفني.

وطالب كزعور بمراقبة الأندية والمراكز والصالات لمنع بيع العقاقير والمنشطات والمواد الهرمونية واتخاذ الإجراءات الصارمة بحق المخالفين بمعاقبة المدرب وإغلاق الصالة وإقامة دورات تثقيفية للحكام والمدربين.


 
خاطرة اليوم
تلك الدموع الهاميات أحبها...وأحب خلف سقوطها تشرينا
اقرأ المزيد