عاجل مصادر محلية: أهالي مدينة البصيرة وقرية العزبة يخرجون في مظاهرات حاشدة تطالب بخروج ميليشيا “قسد” المدعومة من قوات الاحتلال الأمريكي من ريف | وحدات الجيش تدمر بضربات صاروخية ومدفعية أوكارا للمجموعات الإرهابية في قرى قسطون والزقوم وقليدين بريف حماة الشمالي | مصدر عسكري: ستقوم بعض وحدات الهندسة اليوم بإجراء تفجيرات متقطعة في منطقة القابون شرق دمشق بين الساعة 10.00 والساعة 14.00 | مصدر عسكري: ستقوم بعض وحدات الهندسة اليوم بتفجير ذخائر وعبوات ناسفة من مخلفات الإرهابيين بحلب من الساعة 9.00 وحتى الساعة 14.00 | مراسلة الاخبار: عودة عدد من العائلات المهجرة من مخيمات اللجوء في الأردن عبر مركز نصيب الحدودي إلى قراهم المحررة من الارهاب | أفاد مراسل الاخبار باستشهاد مدني وإصابة 5 آخرين نتيجة انفجار في منطقة نهر عيشة في مدينة دمشق. | ستقوم وحدات الهندسة اليوم بتفجير ذخائر من مخلفات الإرهابيين في حي التضامن جنوب دمشق من الساعة 12.00 وحتى الساعة 13.00 | ستقوم وحدات الهندسة اليوم بتفجير ذخائر من مخلفات الإرهابيين في مزارع العب قرب دوما بريف دمشق من الساعة 11.00 وحتى الساعة 13.00 | ستقوم وحدات الهندسة اليوم بتفجير ذخائر وعبوات ناسفة من مخلفات الإرهابيين بريف حلب وفي مساكن هنانو بحلب من الساعة 9.00 وحتى الساعة 14.00 | الجهات المختصة تعثر على أسلحة وذخيرة بعضها أمريكي وإسرائيلي الصنع من مخلفات الإرهابيين في ريف القنيطرة | ستقوم بعض وحدات الهندسة في الجيش العربي السوري اليوم بتفجير ذخائر وعبوات ناسفة من مخلفات الإرهابيين بريف حلب من الساعة 9.00 وحتى الساعة 14.00 | وحدات الجيش تدمر بضربات مدفعية وصاروخية أوكارا لإرهابيي "جبهة النصرة" على أطراف بلدة التمانعة وقرية ترعي وأم جلال بريف إدلب الجنوبي الشرقي | عودة دفعة جديدة من المهجرين من مخيم الركبان | وحدات الجيش تدمر تجمعات لإرهابيي “جبهة النصرة” في عدد من قرى ريف حماة الشمالي الغربي | ستقوم بعض وحدات الهندسة في الجيش اليوم بتفجير ذخائر وعبوات ناسفة في قريتي صوران ومران بريف حلب وفي حي الانذارات بحلب من الساعة 9.00 وحتى 14.00 |
صناعة التنور الطيني.. مهنة شعبية في اللاذقية حافظت على تميزها.-
2019-02-08 12:12:36

صناعة التنور الطيني من المهن الشعبية القديمة في قرى المنطقة الساحلية التي حافظت على تميزها وحضورها حتى وقتنا الحاضر.

ولا سيما أن الخبز البلدي بنكهته يلقى إقبالا كبيرا على الرغم من انتشار الأفران الحديثة.

في قرية عين المجوية التي تبعد عن مدينة اللاذقية 30 كيلومترا تمتهن أم إياد هذه الحرفة اليدوية التي مارستها على مدى أكثر من سبعة عقود وأصبحت تراثاً في عائلتها وتعتبرها مصدراً جيداً للدخل.

تقول أم إياد "إنها صناعة مرهقة وتحتاج إلى الكثير من الوقت والجهد والصبر والممارسة لإتقانها فالتنور الطيني لا يحتاج إلى قوالب خاصة أو تصميم هندسي بل لا يد ماهرة متقنة للعمل بمواد أولية بسيطة".

ووفق أم إياد يمر التنور الطيني بعدة مراحل تبدأ بجمع التراب الخاص بعجينة التنور وينبغي أن يكون أحمر اللون ثم يفرد في مكان مخصص حيث يضاف إليه الماء وتتم تنقيته من الأحجار الكبيرة والشوائب الأخرى كجذور الأشجار ويترك ليتخمر مدة يوم واحد وفي اليوم التالي يتم دق العجينة لساعات طويلة بقطعة خشبية وتسهم هذه العملية في تفتيت الحصى الناعمة التي تمنح التنور متانته وتماسكه ثم يضاف إلى الخليط شعر الماعز أو صوف الغنم أو القطن وتعجن باليد حتى تتجانس.

وحول المدة التي تستغرقها صناعة التنور الواحد توضح أم إياد أنه يحتاج 15 يوماً إذا ما كانت الأحوال الجوية مناسبة ثم يترك نحو شهر كامل ليجف ويتماسك في غرفة خاصة مبنية من الحجارة القديمة تعود لأكثر من 80 عاما وتضيف قد تطول الفترة التي يحتاجها للتماسك في فصل الشتاء بسبب الرطوبة والجو البارد لذا يعد شهر شباط الوقت الأمثل لبدء صناعة التنور ليكون جاهزا بحلول فصل الربيع.

وتتفاوت أحجام التنانير من حيث حجمها وسعتها تبعاً لغرض استخدامها وتتراوح أوزانها بين 50 و 75 كغ وهناك أنواع من التنور ذات أحجام كبيرة تستخدم لشواء اللحوم والأسماك ونوع آخر لتحضير الخبز.

وتشهد صناعة التنور طلباً كبيراً في الآونة الأخيرة ولا سيما من المطاعم والاستراحات الطرقية لإضفاء لمسة تراثية على المكان وتوفير تجربة طعام تعبق بروح الأصالة والعراقة والنكهة الشهية لخبز التنور.


 
خاطرة اليوم
تلك الدموع الهاميات أحبها...وأحب خلف سقوطها تشرينا
اقرأ المزيد